أطلقت هيئة سوق رأس المال المعايير الخاصة لإدراج أسهم الشركات المساهمة العامة المدرجة في بوصة فلسطين والمتوافقة مع أحكام الشريعة الاسلامية ضمن مؤشر خاص لهذه الشركات تم تسميته تيمنا بعاصمة فلسطين الأبدية وأطلق عليه اسم “مؤشر القدس الاسلامي”.

ويأتي ذلك ترسيخاً للأهداف التي تسعى هيئة سوق رأس المال لتحقيها وتحديدا ضمن خطتها الاستراتيجية (2021-2025) والمتعلقة بتطوير النظام البيئي للخدمات المالية الاسلامية في فلسطين.

وتشمل المعايير اصدار ضوابط منظمة لاستحداث مؤشر اسلامي يستند الى المعيار رقم (21) والمرتبط في التعاملات المالية في الاوراق المالية بما يشمل الأسهم والصكوك والصادر عن هيئة المحاسبة والمراجعة المالية الاسلامية (AAOIFI).

وفي السياق ذاته، يمنح هذا القرار قدرة أكبر لتلبية احتياجات المستثمرين الباحثين عن فُرص استثمارية تتوافق مع الشريعة وتواكب الطلب المتزايد على الاستثمار الأخلاقي من قبل المستثمرين في دول العالم الإسلامي وخارجها.

وتجري عملية مراجعة واعتماد أسهم الشركات المشمولة فيه بشكل سنوي، وذلك بالتزامن مع الإعلان عن قائمة الشركات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية التي يتم إعدادها وفقاً لمعيار بورصة فلسطين لإصدار وتملك وتداول الأسهم.

وتجدر الإشارة، إلى أن الهيئة العليا للرقابة الشرعية اعتمدت المعايير الناظمة لضوابط المؤشر الاسلامي لشركات المدرجة في بورصة فلسطين في الجلسة الخاصة رقم (4) لسنة 2021.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *