أسئلة شائعة
طي السؤال :  ما المقصود بحوكمة الشركات؟  ‏(1)
تعرف حوكمة الشركات بالمفهوم الضيق بأنها النظام الذي بموجبه يتم توجيه الشركات والرقابة عليها، وبالتالي فهي مجموعة من العلاقات بين الجهاز التنفيذي لإدارة شركة ما ومجلس إدارتها والمساهمين فيها. أما من حيث المفهوم الواسع الذي تتبناه مدونة حوكمة الشركات ، فهي مجموعة القواعد والاجراءات التي يتم بموجبها إدارة الشركة والرقابة عليها، عن طريق تنظيم العلاقات بين مجلس الادارة والادارة التنفيذية، والمساهمين واصحاب المصالح الأخرين، وكذلك المسؤولية الاجتماعية والبيئية للشركة.
طي السؤال :  ما معنى المضاربة وهل تعتبر ممارسة سيئة ؟ ‏(1)
المضاربة تعنى شراء وبيع الاوراق المالية بهدف تحقيق ارباح سريعة في المدى القصير عن طريق فروقات الاسعار أو ما يسمى بالمكاسب الرأسمالية، وهناك ثلاث أنواع من المضاربين، وهم: 1-المضارب العشوائي: وهو الذي يستخدم العواطف والغرائز اثناء مزاولة التداول في اي سوق مالي، ولا يستخدم المضارب هنا اي نظام او استراتيجية، إلى جانب تاثره بالعوامل الخارجية.2-المضارب التقني:وهو الذي يعتمد بشكل كبير على المؤشرات الفنية والتقنية ويستخدم المصادر الاخبارية كعامل اساس لقراره في عمليات البيع والشراء، وبعض المفاهيم والقوانين الخاصة به ولكنه لا يلتزم بها احيانا تبعا للحالة النفسية التي يمر بها،3- المضارب الاستراتيجي: وهو الذي يستخدم المؤشرات الفنية والتقنية والادارية والمالية وإدراة المخاطر للمضاربة وهو يلتزم استراتيجية محددة ولا يتأثر بالعواطف والمؤثرات النفسية. والمضاربة موجودة في معظم اسواق المال، وتعتبر حيوية ومفيدة في كثير من الاحيان إذا اجيد استخدامها، بحيث انها تساعد على توفير السيولة للسوق المالي، فلو ان جميع الاستثمارات في السوق المالي استثمارات مؤسسية طويلة الاجل لما كان هناك اوراق مالية متاحة او معروضة على المدى القصير والمتوسط، وبالتالي عدم قدرة الاستثمارات المؤسسية من الحصول على السيولة في حال رغبت في تعديل مراكزها الاستثمارية او زيادة عمليات الاستثمار عن طريق الشراء.
طي السؤال :  ما هو الاكتتاب العام؟ ‏(1)
دعوة عامة للجمهور للاكتتاب في اسهم شركة مساهمة عامة قيد التأسيس او عند زيادة رأسمال شركة قائمة وفقا للشروط والأحكام المقررة في التشريعات النافذة، وينقسم الاكتتاب العام إلى: 1- الاكتتاب العام الأولي: وهو طرح الأوراق المالية المصرح بها عند تأسيس الشركة للاكتتاب العام. 2- الاكتتاب الثانوي العام: وهو طرح الأوراق المالية للاكتتاب العام لمساهمي الشركة المسجلين في سجلات مركز الإيداع والتحويل عند رفع رأس المال.
طي السؤال :  ما هو الفرق بين السوق الاولية والسوق الثانوية ؟ ‏(1)
السوق الأولية هي التي تطرح فيها الاوراق المالية من قبل الشركة المصدرة ليشتريها المستثمرون(عملية الاكتتاب) ولذلك فان البيع والشراء في السوق الاولية يتم بين الشركة التي تصدر الورقة المالية والمكتتبين الذين يشترون تلك الورقة عن طريق بنوك الأكتتاب، اما السوق الثانوية فيجري فيها تداول الأوراق المالية بالبيع والشراء بين المستثمرين داخل قاعة السوق.
طي السؤال :  ما هو مؤشر القدس؟ ‏(1)
وهو المؤشر الرئيسي للبورصة حيث يمثل عينة مكونة من مجموعة من الشركات المدرجة من جميع قطاعات العمل في البورصة. هذا وتتغير عينة الشركات الداخلة في حساب مؤشر القدس سنوياً في مطلع كل عام، لتضم الشركات الأكثر نشاطاً من حيث قيمة الأسهم المتداولة على مدار العام السابق، وعدد الأسهم المتداولة وعدد الصفقات وعدد أيام التداول ومعدل دوران السهم والقيمة السوقية للشركات في نهاية العام السابق.
طي السؤال :  ما هي الأسهم؟ ‏(1)
هي حصة في رأس مال شركة مساهمة، وتكون مقدرة بقيمة معينة. وتعبتر بمثابة سند ملكية يثبت حق مالكه في رأسمال الشركة، ويسمى حامل السهم في هذه الشركة بالمساهم.
طي السؤال :  ما هي سياسة القطيع؟ ‏(1)
الانضمام للجموع واللحاق بهم، ويعد سلوكا يضر استثماراتك، لأنك إذا جئت في ذيل قافلة مشتري الأسهم تكون أسعارها مرتفعة وعندما تكون في مؤخرة طابور البائعين تكون الأسعار منخفضة، مما يعني خسارة ناتجة عن شراء السهم بسعر مرتفع وبيعه بقيمة منخفضة.
طي السؤال :  هل يجب أن تكون خبيرا بطرق وأدوات الاستثمار في أسواق المال؟  ‏(1)
ليس بضروري امتلاك المستثمر للخبرة في أدوات الاستثمار وطرقه حيث أنه من الصعب أن يكون كل مستثمري السوق يمتلكون هذه الخبرة لذلك يأتي دور شركات الوساطة وصناديق الاستثمار والمحللين الماليين هنا في مساعدة هؤلاء المستثمرين على اتخاذ قراراتهم الاستثمارية والاستثمار نيابة عنهم أحيانا كما يحدث في صناديق الاستثمار.
طي السؤال : كيف تتم المراقبة على التداول؟ ‏(1)
تتم الرقابة على عمليات التداول من خلال برنامج سمارتس SMARTS Online الذي يعتبر الأفضل عالميا في الرقابة على التداول من أجل ضمان الشفافية والتداول العادل. بحيث يقوم هذا البرنامج بمراقبة جميع الأوامر للكشف عن أية تغيرات مخالفة للأصول، ويتم فحص الصفقات بعناية ودقة للكشف عن أية مخالفات. وفي حالة وجود مسوّغ، فإن النظام يقوم بإصدار تحذيرات ومعلومات رقابية أخرى ويرسلها إلى مراقب التداول، ما يمكنه من وقف أو إلغاء الأوامر و/أو الصفقات المعنية.
طي السؤال : كيف يتم منح الأولوية في تنفيذ الأوامر الخاصة بشراء وبيع الاوراق المالية؟ ‏(1)
تعطى الأولوية في التنفيذ للأمر الذي يتضمن السعر الأفضل، بحيث تكون الافضلية في التنفيذ لأمر الشراء الذي يتضمن سعرا أعلى، ولأمر البيع الذي يتضمن سعرا أقل. وفي حال تساوت الاسعار تعطى الاولوية في التنفيذ حسب التسلسل الزمني لإدخالها (الوارد أولا ينفذ أولا)، وجدير بالملاحظة بأنه يتم اعطاء أوامر العملاء أولوية على أوامر محافظ شركات الاوراق المالية على نفس الورقة المالية ونفس السعر.
طي السؤال : ما المقصود بإدراج شركة ما في البورصة؟ ‏(1)
هو تسجيل الاوراق المالية الخاصة بالشركة في البورصة بهدف التداول وإجراء عمليات تسوية عقود البيع والشراء ونقل ملكيتها من خلال مركز الايداع والتحويل.
طي السؤال : ما المقصود بالإدارة التنفيذية لشركة الاوراق المالية؟ ‏(1)

المقصود بالإدارة التنفيذية، الرئيس التنفيذي والمدير العام لشركة الاوراق المالية المرخصة للعمل في فلسطين من قبل هيئة سوق رأس المال الفلسطينية، ونوابه ومساعدوه ومدراء الدوائر ومدراء الفروع، كما تشمل اي مستشار يرتبط مع الشركة بعقد يخوله إنشاء إلتزامات مالية أو قانونية على الشركة.

طي السؤال : ما المقصود بالإصدار الخاص؟ ‏(1)
يقصد بالإصدار الخاص عرض أوراق مالية محدود على 30 شخصا أو أقل للاكتتاب فيما لا يزيد عن 10% فيها للإصدار الواحد.
طي السؤال : ما المقصود بالاصدار العام؟ ‏(1)
عرض الاوراق المالية للاكتتاب العام، والمقصود بالاكتتاب العام هو طرح الأوراق المالية للجمهور سواء كان اكتتابا أوليا أم ثانويا.
طي السؤال : ما المقصود بالافصاح فيما يخص الأوراق المالية؟ ‏(1)
الكشف عن المعلومات و/أو الأمور الجوهرية التي تهم المستثمرين الحاليين والمستقبليين والجمهور التي تؤثر أو قد تؤثر على سعر الورقة المالية.
طي السؤال : ما المقصود بالاوراق المالية ؟ ‏(1)
هي الاسهم واسناد القرض والوحدات الاستثمارية التي تصدرها المؤسسات الحكومية او البلديات او الشركات المساهمة العامة او الصناديق الاستثمارية واية اوراق مالية اخرى قابلة للتداول وتعتمدها الهيئة وفقا لاحكام القانون والانظمة والتعليمات.
طي السؤال : ما المقصود بالتضليل في قانون الاوراق المالية؟ ‏(1)
هو أي بيان غير صحيح يتعلق بمعلومة جوهرية أو أي حذف أو إخفاء لمعلومة جوهرية أو أي معلومة أخرى لازمة لتكون البيانات المقدمة صحيحة ودقيقة وكاملة.
طي السؤال : ما المقصود بالتمويل على الهامش؟ ‏(1)

هو تمويل شركة الاوراق المالية العضو المرخصة لنسبة من القيمة السوقية للأوراق المالية، وذلك بضمان الاوراق المالية الموجودة في حساب التمويل على الهامش و/أو أي ضمانات مالية أخرى في الحالات الواردة حصراً في تعليمات رقم (7) لسنة 2013 بشأن التمويل على الهامش والصادرة عن مجلس إدارة هيئة سوق رأس المال الفلسطينية.

طي السؤال : ما المقصود بالحافظ الأمين ؟ ‏(1)
هو الشخص الاعتباري الذي يمارس أعمال الحفظ الامين للاوراق المالية.
طي السؤال : ما المقصود بالخداع في قانون الاوراق المالية؟ ‏(1)
هو أي عمل أو ممارسة أو خطة أو نهج أو وسيلة يقصد بها التغرير بالأخرين أو قد يؤدي الى التغرير بهم أو إيهامهم بغير الحقيقة.
طي السؤال : ما المقصود بالرقابة الداخلية في شركات الاوراق المالية؟ ‏(2)

هي الانظمة والأدوات والسياسات والاجراءات التي تضعها شركة الاوراق المالية المرخصة للعمل في فلسطين من قبل هيئة سوق رأس المال الفلسطينية لمساعدتها على تحقيق أهدافها.

هي الانظمة والأدوات والسياسات والاجراءات التي تضعها شركة الاوراق المالية المرخصة للعمل في فلسطين من قبل هيئة سوق رأس المال الفلسطينية لمساعدتها على تحقيق أهدافها.​

طي السؤال : ما المقصود بالسند؟ ‏(1)
يعرف السند بأنه أداة دين وهو عبارة عن قرض (على شكل ورقة مالية قابلة للتداول) يقدمها المستثمرون إلى الشركات والحكومات مقابل الحصول على عائد معين. حيث يقوم المستثمر (المُقرض) بالحصول على عائد يتمثل بسعر فائدة محدد مقابل إقراض أمواله، إضافة إلى استرداده أصل المبلغ عند انتهاء اجل الدين. في المقابل تحصل الشركات أو الحكومات (المقترض) على الأموال التي تحتاجها لتمويل مشاريعها ونشاطاتها، ويصدر السند بتاريخ استحقاق محدد و نسبة فائدة محددة وبتعهد من المصدر (المقترض) بسداد هذا الدين وفوائده وفقاً لشروط الإصدار.
طي السؤال : ما المقصود بالشخص المطلع حسب قانون الاوراق المالية؟ ‏(1)
هو الشخص الذي يطلع على المعلومات الداخلية بحكم منصبه أو وظيفته أو ملكيته أو علاقته بشكل مباشر أو غير مباشر بمن يحوز المعلومات.
طي السؤال : ما المقصود بالشخص المهني؟ ‏(1)

هو الشخص الطبيعي المرخص له من قبل هيئة سوق رأس المال بممارسة أي من النشاطات المالية الواردة في قانون الاوراق المالية رقم (12) لسنة 2004 و المسموح له بممارستها.

 

طي السؤال : ما المقصود بالشركة التابعة؟ ‏(1)

​وفقاً للتعريف الوارد في تعليمات الإفصاح، فإن الشركة التابعة هي الشركة التي تخضع لسيطرة شركة أخرى (الشركة الأم) وتكون مملوكة لها بما لا يقل عن نصف رأس مالها، بحيث تتحكم في تكوين مجلس إدارتها. 

طي السؤال : ما المقصود بالشركة الحليفة؟ ‏(1)

وفقا للتعريف الوارد في تعليمات الافصاح، فإن الشركة الحليفة هي الشركة التي تسيطر على شركة أخرى أو يكون مسيطرا عليها من قبل شركة ما أو تشترك مع شركة أخرى في كونهما مسيطر عليهما من قبل شركة أخرى بنسبة تتراوح بين (20-50%) من أسهمها دون أن يصدر عن الشركة ميزانية موحدة.

طي السؤال : ما المقصود بالشركة القابضة؟ ‏(1)
 الشركة القابضة هي الشركة التي تقوم بالسيطرة المالية والادارية على شركة أو عدة شركات تابعة عن طريق تملك أكثر من نصف رأسمالها و/أو يكون لها السيطرة على تأليف مجلس إدارتها أو تملك أكثر من 50% من أسهمها.
 
طي السؤال : ما المقصود بالشركة المصدرة؟ ‏(1)

​هو الشخص الاعتباري المرخص من قبل هيئة سوق رأس المال الذي يصدر أوراقا مالية أو يعلن رغبته في إصدارها.

طي السؤال : ما المقصود بالعرض العام؟ ‏(1)

هو الطلب الذي يتقدم به شخص لشراء (10%) أو أكثر من الاوراق المالية للمصدر.​​

1 - 30التالي