أسئلة شائعة
طي السؤال :  لمن تعود الملكية القانونية على العين المؤجرة أثناء فترة عقد التأجير التمويلي؟ ‏(1)
إن الملكية القانونية تكون للمؤجر طوال فترة عقد التأجير التمويلي.
طي السؤال :  ما هي العين المؤجرة؟ ‏(1)
كل مال منقول أو غير منقول مما يتحقق الانتفاع به باستعماله مراراً مع بقاء عينه ولا يشمل النقود أو الأوراق التجارية أو الأوراق المالية.
طي السؤال : كم تدوم مدة التأجير التمويلي؟ ‏(1)
تدوم مدة التأجير معظم العمر الافتراضي للأصل، سواء جرى أو لم يجر نقل الملكية في النهاية.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.
طي السؤال : كيف يمكن للتأجير أن يساعد المؤجرون  في تحقيق أهدافهم بتطوير أسواق التأجير، وتنويع محفظة المنتجات، وتوسيع قاعدة العملاء؟ ‏(1)
1. التأجير لا يوفر فرصة لتوسيع خطوط المنتجات فحسب، وإنما يوفر أيضا فرصة لتعميق الهيكل التنظيمي.
2. في بعض الحالات قد يتيح التأجير للمنشآت إمكانية الوصول الى التمويل من خلال التأجير بالإضافة الى التمويل المصرفي، دون زيادة الاقتراض المضمون بضمان عيني.
3. التأجير يمكن أن يوفر قنوات تسويق إضافية للخدمات المالية.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.

 

طي السؤال : كيف يمكن للتأجير أن يساعد المؤجرون  في تحقيق هدفهم بإدارة/ تقليل المخاطر؟ ‏(1)
1.  يحتفظ المؤجر بالملكية القانونية للأصل.
2. يمكن للمؤجر أن يمارس مزيدا من الرقابة على الاستثمار.
3.  يمكن للمؤجر مراقبة الاصول بمزيد من السهولة.
4.  يمكن للمؤجرين تطبيق المعرفة المتخصصة المتوافرة لديهم بشكل فعال، مثل التخصص في معدات معينة.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.
طي السؤال : كيف يمكن للتأجير التمويلي المساهمة بتحقيق القدرة على التخطيط، الالتزام بالمواعيد المحددة والمرونة، إمكانية التفاوض؟ ‏(1)
1. التأجير التمويلي يمكن الشركات من الموازنة بين الدخل والمصاريف
2. التأجير التمويلي يتميز بسرعة إتخاذ القرار، والمرونة، وإمكانية التفاوض. ويرجع هذا الى حد كبير الى أن المؤجرين يعملون في بيئة أكثر خصوصية وأقل خضوعا للقيود التنظيمية من تلك التي يعمل فيها المصرفيون أو المقرضون التقليديون، كما أن هذا ربما يعزى الى حد ما إلى أنه بما أن التأجير التمويلي يشكل تطورا جديدا نسبيا يجب أن يكون المؤجرون سريعين ومرنين بحيث يمكنهم الزعم بأن التأجير التمويلي بما يتميز به من سرعة ومرونة يمثل عرض بيع متميز مقدم منهم
3. قد تستخدم صفقات التأجير التمويلي بشكل أقل التعهدات المقيدة التي تظهر في أشكال القروض التقليدية.
4. إذا كانت لدى المؤجرين معرفة بالأصول أو علاقات بالموردين، يمكن للمستأجرين تحويل بعض مهام معينة (مثل التفاوض مع الموردين) الى المؤجرين مما يقلل التكاليف والمخاطر.
 5.عدم الاعتماد على الاقتراض المصرفي: من خلال التأجير التمويلي، تتاح أمام المنشآت صغيرة ومتوسطة الحجم فرص تمويل بديلة بما يمكنها ممن المزج بين خيارات التمويل لتمويل أعمالها.
 المصدر:  تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC,2005.
طي السؤال : كيف يمكن للتأجير التمويلي مساعدة المستثمرين على تحقيق أهدافهم بزيادة القدرة على الاستثمار داخل البلد، وتطوير القطاع المالي، وزيادة الفرص المتاحة أمام الشركات المستثمر فيها؟ ‏(1)
1. يمكن تطبيق نظم تقييم جدارة ائتمانية وأنظمة معالجة ائتمانية متطورة في جميع قطاعات التمويل، بدءا بالتأجير التمويلي و انتهاء بالصيرفة، مما يتيح للقطاع كله الفرصة لتوفير تمويل بشكل محكم ومنضبط.
2. التأجير التمويلي يحسن مناخ الاستثمار المحلي بالنسبة لجميع الشركات مما يساعد على زيادة فرص الاستثمار وتقليل/ توزيع المخاطر بشكل أكثر فعالية.
3. تطوير المؤجرين من غير البنوك يزيد المنافسة داخل القطاع المالي مما يبرز حاجة شركات التمويل لتخفيض تكاليف الصفقات، وتحسين مستوى إدارة الاعمال والائتمان، والحصول على التمويل بأسعار أقل، يترتب على ذلك التخفيض تكلفة التمويل في القطاع كله بشكل ينتج عنه زيادة مستوى الخبرة والقدرة على تقليل المخاطر الى الحد الامثل.
4. مع تطور المؤجرين، يمكنهم التوسع لإصدار أوراق مالية واسناد حساباتهم المدنية المرتبطة بعقود التأجير التمويلي مما يمكن أن يساعد على تعميق سوق الاوراق المالية وخلق منتجات استثمارية جديدة.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.
طي السؤال : كيف يمكن للتأجير التمويلي مساعدة المنشآت الصغيرة ومتوسطة الحجم على تحقيق هدفها بالوصول الى التمويل؟ ‏(1)

 1. أي ضمان/ يطلب ضمان منخفض القيمة.
 2. تعتبر تكلفة التأجير التمويلي تنافسية بالمقارنة بالائتمان التقليدي نظرا الى ارتفاع قيمة الضمان الذي يحتفظ به المؤجرون وانخفاض التكاليف ذات الصلة بالتأجير.
 3. التأجير يوفر أيضا إمكانية توافق تواريخ استحقاق الاصول/ الالتزامات، حيث أن الافتراض في الدول النامية غالبا ما يكون ذا آجال استحقاق قصير الامد.
 4. التماشي مع أحكام الشريعة الاسلامية: في الدول الاسلامية، ينظر الى التأجير على أنه منتج بدون فائدة ويعتبر كالإجارة، وفي التمويل الاسلامي تعتبر "الاجارة" أحد أنواع التأجير، وتكون مهمة بصفة خاصة في منطقة الشرق الاوسط وشمال إفريقيا.

المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية 2005,IFC.

طي السؤال : كيف يمكن للتأجير المساهمة بالوصول الى المعدات والاصول الانتاجية؟ ‏(1)

​1. التأجير يزيد من مرونة وتنوع مصادر التمويل.
2. التأجير يوفر إمكانية الاستثمار في المعدات التي تمكن من تحديث الانتاج وزيادة الانتاجية الربحية.
3. لحداثة المعدات المؤجرة، التأجير غالباً ما يخفض تكلفة الصيانة.
4. نظراً لانخفاض التكاليف المدفوعة مقدماً، يحرر التأجير رأس المال لتلبية الاحتياجات التمويلية الاخرى.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصاديات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية 2005,IFC.

طي السؤال : لماذا تبرز أهمية دراسة القيمة التصفوية في بداية عملية التأجير التمويلي؟ ‏(1)

تبرز أهمية دراسة القيمة التصفوية في بداية عملية التأجير التمويلي لأنه إذا استأجر المستأجر أصلاً ذا معدل استهلاك سريع بحيث لا يحقق الأصل سوى قيمة تصفوية منخفضة بعد فترة التأجير، أو إذا اضطر المؤجر، في حالة تخلف المستأجر عن السداد، إلى استعادة حيازة الأصل أثناء فترة التأجير، عندئذ يواجه المؤجر مخاطر العجز عن استرداد قيمة رأسمالية كافية من بيع الاصل او تصريفه. وحتى لو كان من الممكن استرداد هذه القيمة من المستأجر (أو في بعض الحالات من المورد) فإن استرداد المبلغ المتبقي قد يتطلب إجراءات قانونية مطولة.

المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005​.
طي السؤال : لماذا تكتسب القيم التصفوية أهمية كبيرة فيما يتعلق بالتأجيرات التشغيلية؟ ‏(1)

تكتسب القيم التصفوية أهمية كبيرة خاصة عند مناقشة موضوع التأجيرات التشغيلية حيث تتوقف تكلفة التأجير التشغيلي الى حد كبير على قيمة الأصل في نهاية فترة التأجير، فكلما ارتفعت القيمة المتبقية، انخفض مبلغ التمويل وبالتالي تكلفة تأجير الاصل، كلما أصبح التأجير التمويلي المبني على القيمة المتبقية أيضاً أحد الجوانب الهامة للتأجير في الولايات المتحدة، ولكن معظم الاقتصادات الناشئة والعديد من الدول الاوربية ما زالت تستهلك الاصول المستأجرة بالكامل بدون وجود قيمة متبقية.

المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005​

طي السؤال : لماذا يختلف التأجير التمويلي عن التمويل المصرفي؟ ‏(1)
على الرغم من أن كل من التأجير والتمويل المصرفي ينطوي على قرارات ائتمانية ومخاطر مالية، الا ان أوجه الاختلاف الرئيسية بينهما تكمن في وجود عاملين إضافيين ينطبقان على شركات التأجير:
أولا: لدى شركات التأجير معرفة بالأصل (وغالبا بالصناعة)، وبالتالي فهي تقرض (الى حد ما) استنادا الى الاصل، وهو ما يختلف عن الإقراض المستند الى الضمانات، في أن شركات التأجير تقرض حسب قدرة الاصل على خلق تدفقات نقدية( سواء للمستأجر أو في حالة البيع الجبري/ التصفية). وعادة ما تهتم المصارف والمقرضون الاخرون بقيمة الضمان المدرجة في الميزانية.
ثانيا: تكون شركات التأجير أكثر توجهاً نحو المبيعات والخدمات فهي تستخدم معرفتها المتخصصة بالأصول "لسد الفجوة" بين الموردين والمشترين، وهذه المعرفة المتخصصة المتوافرة لدى شركات التأجير قد تكسبها ميزة التفوق عند تصريف الاصول المستأجرة المعادة حيازتها، فالموردون بوجه عام ليسوا متخصصين في التمويل أو القرارات الائتمانية، في حين أن المستأجرين ليسوا متخصصين في التمويل أو شراء المعدات، أما شركات التأجير فهي متخصصة بالتمويل والائتمان وشراء وتصريف المعدات (المتاجرة في المعدات). وفي الواقع،  فإن كلا من المورد والمستأجر "ينقل" أجزاء معينة من أعماله الى شركة خدمات تتوفر لديها القدرة على اقتراض وإقراض الاموال.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.
طي السؤال : لماذا يعتبر من المهم تسجيل الأصول المستأجرة؟ ‏(1)

يوفر التسجيل القدرة لأي شخص يشتري أصلاً ما، التحقق من عدم ملكية طرف آخر للأصل موضوع الشراء. فإذا اشترى شخص ما الاصل دون الرجوع الى السجل، عندئذ يفترض أنه لم يشتر الاصل بنية حسنة وبالتالي يصبح حق ملكيته للأصل معرضاً للخطر، وعليه، لا بد من الرجوع إلى السجل قبل الشراء. كما أن السجل أيضاً يمكن شركات التأجير من حماية أصولها في حالات رفع دعوى قضائية ضد المستأجرين بهدف استرداد الاصول.

المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.

 

طي السؤال : لماذا يعد التأجير مهما لدى المنشآت الصغيرة ومتوسطة الحجم؟ ‏(1)
لان التأجير يركز على قدرة المستأجر على خدمة دفعة التأجير من خلال تحقيق تدفقات نقدية ناتجة عن تشغيل الاصل لا اعتمادا على ميزانية المستأجر أو تاريخه الائتماني. ولهذا السبب يكتسب التأجير أهمية خاصة لدى المنشآت الصغيرة ومتوسطة الحجم المبتدئة التي ليس لها تاريخ ائتماني طويل أو قاعدة أصول واسعة يمكن استخدامها كضمانات. علاوة على ذلك فإن عدم الحاجة الى الضمان في التأجير يشكل ميزة هامة في الدول التي تعاني من ضعف في بيئات الأعمال، وخاصة تلك الدول التي تعاني من ضعف حقوق الدائنين والقوانين المتعلقة بالضمانات وتسجيلها، كالدول التي لا تكون فيها للدائنين أصحاب الضمانات الاولوية في استيفاء الدين المستحق لهم من أصول مدينهم في حالة تخلفه عن السداد.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.
طي السؤال : لماذا يعرف التأجير التمويلي على أنه تأجير قائم على استرداد كامل القيمة (Full Payout Lease)؟ ‏(1)
لان الدفعات التي تسدد أثناء مدة التأجير تغطي تكاليف شراء الاصل التي يتكبدها المؤجر (ربما تكون هناك قيمة متبقية لا تزيد نسبتها عادة عن 20% من التكلفة). كما تغطي الدفعات أيضا تكاليف التمويل مع تحقيق ربح للمؤجر. ورغم الشكل القانوني للعملية، فإن المضمون الاقتصادي لعملية التأجير التمويلي هو نفس مضمون عملية الشراء وليس مجرد إيجار عادي.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.
طي السؤال : ما أوجه الشبه بين التأجير التمويلي والقروض؟ ‏(1)
1. يكون للمستأجر والمقترض إمكانية شراء الاصل. حيث أن المقترض والمستأجر (بشرط الوفاء بشروط عقد التأجير) سيتمكن من الاحتفاظ بالأصل بمجرد إستيفاء جميع الدفعات.
2. على مدى فترة القرض والتأجير يتم سداد الفائدة ورأس المال (تكلفة المعدات).
3. في حالة التخلف عن سداد دفعات القرض أو التأجير، وحيثما كان القرض مضمونا تكون للمقرض والمؤجر الحقوق القانونية في المطالبة باسترداد الاصول أو استعادة حيازتها.
4. يتحمل المقترض والمستأجر المخاطر والتكاليف المترتبة على الملكية، بما في ذلك الصيانة والتقادم. كما أنه في ظل القرض أو التأجير التمويلي، إذا ارتفعت قيمة الاصل لا يستفيد المقرض أو المؤجر.
5. تكون العقود غير قابلة للإلغاء حتى يسترد المؤجر أو المقرض ما تكبده من تكاليف.
6. يمكن للمقترض أو المستأجر إما إنهاء العقد (في حالة التأجير) أو سداد القرض قبل الموعد المحدد.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.
طي السؤال : ما الذي تغطيه الدفعة الشهرية التي يقوم بسدادها المستأجر؟  ‏(1)
جزء من القسط الشهري يغطي قيمة الأصل المؤجر والجزء الاخر يكون ربح للمؤجر.
طي السؤال : ما الذي يترتب اذا ما لحق ضرر بالعين المؤجرة دون خطأ من قبل المؤجر او المستأجر قبل تسليم العين للمستأجر؟ ‏(1)
اذا  لحق ضرر بالعين المؤجرة دون خطأ من قبل المؤجر او المستأجر قبل تسليم العين للمستأجر يجوز للأخير ان يطلب المعاينة وله خيار قبول العين مع التعويض المستحق عن النقص في قيمة العين من المورد او التصرف وفق أي من الحلول الاخرى التي يوفرها قانون التأجير التمويلي والقوانين الاخرى.
طي السؤال : ما الفرق بين التأجير التمويلي والتأجير التشغيلي؟ ‏(1)
1. في التأجير التمويلي تنقل الى المستأجر المنافع ويتحمل المخاطر المترتبة على الملكية، ويشمل ذلك مخاطر التلف أو الضرر الذي يلحق عرضا بالأصل(رغم أنه يجوز التأمين ضد هذه المخاطر). وبالتالي، فإن الضرر الذي يجعل الاصل غير صالح للاستعمال لا يعفي المستأجر من التزاماته المالية إزاء المؤجر، أما في التأجير التشغيلي يحتفظ المؤجر بالملكية الاقتصادية وجميع الحقوق والمسؤوليات المتربطة بالأصل، ويشتري المؤجر وثائق التأمين ويتولى مسؤولية الصيانة.
2. في التأجير التمويلي يكون هدف المستأجر إما شراء الاصل أو على الاقل استخدامه لمعظم عمره الاقتصادي واستنادا الى ذلك، فإن المستأجر سيهدف الى تغطية كامل أو معظم تكلفة الاصل أثناء مدة التأجير ومن ثم من المتوقع أن يطالب بحق ملكية الاصل في نهاية مدة التأجير. ويجوز للمستأجر الحصول على حق الملكية قبل انتهاء مدة التأجير، وليس قبل سداد تكلفة الاصل كاملة. أما في التأجير التشغيلي يكون هدف المستأجر استخدام الأصل المستأجر لتلبية حاجة معينة، ومن ثم فإن عقد التأجير التشغيلي يغطي فقط الاستخدام قصير الاجل للأصل. علاوة على ذلك عادة ما تكون فترة التأجير التشغيلي أقصر بكثير من العمر الافتراضي للأصل.
3. في التأجير التمويلي يحتفظ المؤجر بالملكية القانونية للأصل طوال مدة التأجير، على الرغم من احتمال أو عدم احتمال شراء المستأجر الاصل المستأجر في نهاية مدة التأجير، ويفرض المؤجر فقط رسما أسميا مقابل نقل مليكة الاصل الى المستأجر، أما في التأجير التشغيلي لا ينوي المستأجر شراء الاصل وبناء عليه يتم تحديد الدفعات الإيجارية، وبالإضافة الى ذلك، فإن الاصل وفقا للتأجير التشغيلي يجوز تأجيره بعد انتهاء مدة التأجير.
4. في التأجير التمويلي يختار المستأجر مورد الاصل ويتقدم الى المؤجر للحصول على التمويل. وهذا مهم لأنه ينبغي ألا تتحمل شركة التأجير التي تمول الصفقة المسؤولية عن جودة الاصل ومواصفاته الفنية واستيفاءه للغرض المطلوب، على الرغم من احتفاظها بالملكية القانونية للأصل، وبوجه عام يحتفظ المستأجر ايضا ببعض الحقوق إزاء المورد كما لو كان اشترى الاصل مباشرة. أما في التأجير التشغيلي تكون القيمة الحالية جميع دفعات التأجير أقل بكثير من السعر الكامل للأصل.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.
طي السؤال : ما الفرق بين التأجير التمويلي والقروض؟ ‏(1)
من وجهة نظر المستأجر لا يوجد سوى فرق جوهري واحد بين القرض والتأجير التمويلي: فمع القرض يكون الاصل ملكا للمقترض، في حين أنه مع التأجير التمويلي يكون الاصل ملكا للمؤجر.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.
طي السؤال : ما الفرق بين فترة التأجير الأولية وفترة التأجير الثانوية في التأجير التمويلي؟ ‏(2)

فترة التأجير الأولية هي الفترة الزمنية التي ينوي المؤجر خلالها استرداد مبلغ استثماره، في حين أن فترة التأجير الثانوية يكون الهدف منها السماح للمستأجر باستهلاك جزء كبير من القيمة المتبقية للأصل وفي المقابل تشترط العديد من الأطر القانونية أن تكون طريقة التصرف بالأصل المستأجر (إما بالبيع أو نقل ملكيته إلى المستأجر أو إعادته الى المؤجر) منصوصاً عليها في عقد التأجير.

وعادة ما تكون الفترة الاولية غير قابلة للإلغاء، في حين تكون الفترة الثانوية قابلة للإلغاء، وتحدد العديد من الاطر القانونية الحد الادنى لفترة التأجير، الامر الذي يوجب التأكد من الحد الادنى في كل دائرة بعينهاـ وكثيراً ما يرتبط الحد الادنى لفترة التأجير بفترة الاستهلاك العادية لأصل معين ولكنه في بعض الحالات يذكر كفترة زمنية محددة.

المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005​​

فترة التأجير الأولية هي الفترة الزمنية التي ينوي المؤجر خلالها استرداد مبلغ استثماره، في حين أن فترة التأجير الثانوية يكون الهدف منها السماح للمستأجر باستهلاك جزء كبير من القيمة المتبقية للأصل وفي المقابل تشترط العديد من الأطر القانونية أن تكون طريقة التصرف بالأصل المستأجر (إما بالبيع أو نقل ملكيته إلى المستأجر أو إعادته الى المؤجر) منصوصاً عليها في عقد التأجير.

وعادة ما تكون الفترة الاولية غير قابلة للإلغاء، في حين تكون الفترة الثانوية قابلة للإلغاء، وتحدد العديد من الاطر القانونية الحد الادنى لفترة التأجير، الامر الذي يوجب التأكد من الحد الادنى في كل دائرة بعينهاـ وكثيراً ما يرتبط الحد الادنى لفترة التأجير بفترة الاستهلاك العادية لأصل معين ولكنه في بعض الحالات يذكر كفترة زمنية محددة. 

المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.

طي السؤال : ما المقصود  بدفعات الإيجار أو الدفعات الإيجارية في التأجير التمويلي؟ ‏(1)

هي ما يدفعه المؤجر الى المستأجر وفي التأجير التمويلي عادة ما تكون دفعات الإيجار بمثابة استرداد لرأس المال المؤجر مضافاً إليه عائد معين على رصيد الاستثمار القائم، وبعبارة أخرى يمكن أن تعتبر دفعات الإيجار بمثابة تسديد لرأس المال والفائدة مجتمعين، وفي حالات كثيرة، ربما تشمل دفعات التأجير التمويلي تكاليف أخرى مثل مصروفات التأمين، والصيانة الدورية، وضرائب معينة (مثل ضريبة الممتلكات).

المصدر:تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية، IFC، 2005

طي السؤال : ما المقصود باتفاقية التوريد فيما يخص التأجير التمويلي؟ ‏(1)
هي الاتفاقية التي تنتقل بموجبها ملكية العين المؤجرة من المورد إلى المؤجر لأغراض التأجير التمويلي.
طي السؤال : ما المقصود بالتأجير التشغيلي ؟ ‏(1)
ترتيب تأجيري يقوم به المؤجر بتأجير الاصل لأكثر من مستأجر لاستخدامه و يبقى الاصل مملوكا للمؤجر حيث ان الهدف من التأجير هو استفادة المستأجر المرحلية من الاصل ، و لأغراض المحاسبة المالية فان التأجير التشغيلي هو تأجير لا يفي بمعايير التأجير التمويلي و يستخدم بوجه عام لوصف التأجير قصير الأجل الذي يمكن للمستخدم استخدام اصل ما طوال جزء من العمر الافتراضي للأصل .
طي السؤال : ما المقصود بالتأجير التمويلي؟  ‏(1)
وسيلة تمويل الأصول الرأسمالية، حيث يقوم طرف ما (المؤجر) بتمويل الطرف الآخر (المستأجر) أصلاً ما لاستخدامه لفترة زمنية محددة مقابل دفعات محددة، ويحتفظ المؤجر بالملكية القانونية للأصل طوال فترة التعاقد، في حين ينقل إلى حد كبير المخاطر والمنافع المترتبة على ملكية الأصل إلى المستأجر باعتباره المستفيد من استخدام الأصل.
طي السؤال : ما المقصود بالتأجير الثانوي؟ ‏(1)

التأجير الثانوي هو أن يظل للمؤجر الحق في تأجير الأصل (الذي ما زال مملوكاً له)، بعد انهاء عقد التأجير الأول أو في حال استعادة حيازة الأصل المستأجر.
المصدر: تطوير التأجير التمويلي، الدروس المستفادة من الاقتصادات الناشئة، مؤسسة التمويل الدولية IFC، 2005.

طي السؤال : ما المقصود بالتأجير من الباطن؟ ‏(1)
اتفاقية تأجير يقوم من خلالها المستأجر(المؤجر من الباطن) بناء على موافقة خطية مسبقة من المؤجر بتأجير العين المؤجرة من الباطن إلى الغير (المستأجر من الباطن)، مقابل دفعات ولفترة زمنية محددة ولا يجوز أن تتجاوز مدة اتفاقية التأجير الأصلية، وفقًا لشروط اتفاقية التأجير من الباطن.
طي السؤال : ما المقصود بالحد الأدنى لدفعات التأجير؟ ‏(1)
هي المبالغ التي يلتزم المستأجر بسدادها - أو يتوقع سدادها- للمؤجر والتي تتعلق بالمأجور، ويتضمن ما يلي :1- دفعات التأجير (مخصوما منها تكلفة تنفيذ العقد إذا كانت ضمن دفعات التأجير الدورية).                                                                              
2- القيمة المتبقية المضمونة، وهي عبارة عن :أ. المبلغ المؤكد او الذي يمكن تحديده والذي يكون للمؤجر الحق في الزام المستأجر بشراء الاصل به. أو.  ب. المبلغ الذي يضمن المستأجر او طرف ثالث للمؤجر الحصول عليه عند بيع الأصل في نهاية مدة العقد
طي السؤال : ما المقصود بالمنقولات الخاصة فيما يخص التأجير التمويلي؟ ‏(1)
هي المنقولات التي تقضي التشريعات السارية تسجيلها لدى الجهات المختصة وتشمل على سبيل المثال المركبات والسفن والطائرات.
1 - 30التالي